الخميس، 12 يوليو، 2012


عندما يعتصر الأطفال جوعاً، تبقى جميع الاحتمالات متوقعة، حتى وإن لم يتخيلها العقل، ولكن أينما حل الجوع فإنما يحل مكان العقل، لتتغلب الغريزة على كل شيء، ففي مشهد مأساوي، أقدم طفل هو الآن في السادسة من عمره على الشرب من ثدي الكلاب الضالة لإشباع ظمئه، والتخلص من آلام الجوع وتظهر الصور الطفل وهو يجلس تحت ساقي الكلب ويمد فمه لثدي الكلب كي يشرب اللبن، والمثير للدهشة أن الكلب يسمح له بذلك.

وقال الطفل الذي يدعى "Chotu" أنه بعد وفاه والده منذ 4 أعوام أصبحت عائلته تعاني الفقر المدقع، حيث انحدرت حالة الأسرة الاقتصادية، وخرج أخوه الأكبر للعمل بإحدى الفنادق، من أجل تحصيل لقمة العيش إلا أنه دخله كان زهيداً مقارنة باحتياجات الأسرة
وقال Chotu: "أنا أمص الحليب منهن ثلاث مرات في اليوم، وطعمها حلو مثل السكر، مضيفاً: "كثير من الناس في القرية لا يحبون صداقتي مع الكلاب لكنني سعيد - لو أنها ليست بالقرب من منزلي كنت أذهب لأبحث عنها خارج القرية.. إنها دائما سعيدة لرؤيتي، وتتيح لي بعض الحليب."

0 التعليقات:

إرسال تعليق